عاشرتها انا وابى فى الحرام - فضائح جنسية

22 أغسطس 2022
التصنيف :
زنا محارم

عاشرتها انا وابى فى الحرام .. هذا عنوان واحدة من القصص التي كتبها احدهم على موقع أباحى طلب من متابعية كتابة قصصهم وتحديداً بدايتهم مع المتعة الحرام. والقصة الأكثر تشويقاً ستعرض ويمنح صاحبها امتيازات على الموقع. فتبارى المتابعين في الكتابة والتفاخر بآثمهم وخطاياهم. فترصدناهم وتواصلنا معهم وشرحنا لهم مغبة وعقاب ما أقترفوا.

واخبرناهم اننا لسنا ملائكة ولا قديسين. وقد تذل قدم البعض ويسقط في براثن الخطيئة. فيرتكب مايغضب الله. ولكن علية سرعة الرجوع والتوبة والانابة. فهى ملاذ الروح للتطهر من دنس الخطيئة .. ونعرض رسائلهم لتكون عبرة وعظة . فقد اخطأوا وتابوا. والله يقبل التوابين.

عشت حياتى في بيت كلة فساد. ابويا بيشرب كل انواع المخدرات وعايش لمزاجة. وأمى انسانة وقحة ولسانها قذر. وطول اليوم في البيت ترتدى ملابس عارية رغم أن أبويا بينزل أجازة يومين في الأسبوع. واليومين دول بيكون أوسخ أيام بشوف فيهم العجب. بشوفها وهى نايمة على ظهرها وابويا حاطط وشة بين رجليها وبيلحس فرجـها. وبشوفها وهى راكبة فوقة وبتقوم وتقعد علية وصدرها يهتز بعنف وبتردد كلام قذر تعبيراً عن شهوتها ومتعتها. دة غير انها تتعمد ترك ملابسها الداخلية معلقة بالحمام.

عاشرتها انا وابى فى الحرام

لم اعد أكتفى بالمشاهدة بل انتقلت لمرحلة التحرش وبقيت بتعمد ملامسة جسمها والالتصاق بها حتى انة في مرة كنت أحضنها من الخلف وفجأة انتصب قضـنـيبى وهى شعرت بة يلامس شق مؤخـنـرتها. وبدلاً من ان تبتعد عنى. التفتت وامسكت قضـنـيبى وقالت لى بالحرف (أية يا ابن الوسخة هو هيبقى انت وابوك. انتم خرطومكم تعبكم كدة لية). طبعاً تقصد بكلمة خرطوم العضو الذكرى (القضـنـيب). طبعاً عرفت انها كشفت أمرى ومسكت عليا ذلة. وبطلت اعمل كدة.

لكن بعد أسبوع حصلت حاجة غريبة. زارنا واحد أسمة (سامى) وأمى رحبت بية جداً وسمعتة بيكلمها عن معاش وانها لازم تروح بنفسها تجدد البيانات علشان هما مش عارفين يستدلوا عليها. ولكن حدث ماهو أغرب وهو ان (سامى) دة حضن أمى وقعد يبوس فيها وهى بتحاول تمنعة بس بدلع ومياصة. وبمجرد ما شافونى بعد عنها ومشى. وهى اتوترت وحاولت تفهمنى أنة ابن عمها وزى اخوها.

ولكن تفاجأت بردى لما قلت لها (ابويا عمرة ماقال ان لكى ولاد عم. عموماً الاجازة الجاية ابقى أسالة). طبعاً كلامى سبب لها ذعر. وقالتلى أنا هفهمك بس متجيبشى سيرة لابوك ويبيقى دة سر بينى وبينك علشان الموضوع دة لو أتعرف أنا هروح السجن يرضيك مامتك حبيبتك تروح السجن). المهم عرفت منها أن كان لها أخت شبهها تمام جوزها مات وكانت بتاخد معاش كبير ولما اختها ماتت هي انتحلت شخصيتها وبقت تاخد المعاش والموضوع دة لو اتعرف هي هتتسجن . وبدأت تحضنى وتبوسنى ومش كدة وبس دة كمان كانت بتحط ايدها على قضـنـيبى. وكانها بتقولى هخليك تعمل اللى عايزة وتدخل خرطومك.

عاشرتها انا وابى فى الحرام

طبعاً كدة أصبحت ماسك عليها بدل الذلة اتنين. علشان كدة مضيعتش الفرصة وفي نفس الليلة دخلت غرفتها ونمت بجورها ثم حضنتها من الخلف. ورفعت الفستان وكشفت مؤخـنـرتها وانزلت بنطلونى واخرجت قضيبى المنتصب وبقيت بحاول أدخلة في مؤخرتها بس الموضوع كان صعب جدا. ومكنتش قادر أدخلة. وتفاجأت بها بتقولى قوم أقلع البنطلون. اتخضيت لكن نفذت كلامها وقمت قلعت البنطلون وهى قامت جابت كريم ودهنت بية قضـنـيبى وقلعت فستانها ودهنت فتحة مؤخرتها وانحنت بوجهها على حرف السرير تاركة مؤخـرتها الضخمة أمامى. أمسكت بيدى قضيبى وأدخلتة في شق مؤخرتها وهذة المرة دخل بسهولة جداً. وظللت أدخلة وأخرجة وصوت ارتطام فخذى في مؤخـنـرتها يعلو. حتى شعرت برعشة تنتاب جسم وساقى وأهتزت ركبتى وكدت أسقط. وأندفع السائل من قضـنـيبى الى مؤخـنـرتها. أخرجت قضـنـيبى وسال بعضة على أردافها.

عاشرتها انا وابى فى الحرام

كان شعور رائع بالمتعة والاسترخاء. تركتنى وذهبت للحمام وكالعادة تركت الباب مفتوح. دخلت وظللت واقف اتأمل جسمها ونهـديها. فقد حرمتنى منهم هذه المرة وأكتفت بأمتاعى بمؤخـنـرتها ولكن بينى وبين نفسى قررت أن المرة التالية امارس معها الجنس من الامام وليس من الخلف حتى أستمتع بنهـنـديها وبأدخال قضـنـيبى في فرجـنـها.  توالت الأيام وأصبحت استمتع بها طوال الأسبوع عدا اليومين الذى يأتي فيهم أبويا من عملة. كان وقتها عمرى 15 عام واستمر الحال حتى بلغت سن العشرين. في هذا السن كنت امارس معها الجنس بشكل كامل وكنت امتعها اكثر من أبى نفسة وكانت هي التي تطلب منى معاشرتها. وكان الشعور بالذنب وتأنيب الضمير يقتلنى.

عاشرتها انا وابى فى الحرام

الى أن تلقيت أكبر مفاجأتين في حياتى كلها. اولهم موت أبويا في حادث عمل والثانية والاشد. اننى حين ذهبت لاستخراج مايسمى (شباك وراثة) لاحصل على مستحقات ابى وتوزيع ميراثة بينى وبين أمى. تفاجأت بأن أسمها غير موجود. وعرفت أن أبى أرمل. وأن أمى الحقيقية ماتت من عشرين عام. كانت المفاجأة رهيبة وتوالت بعدها المفاجأت وأكتشفت أننى عشت كذبة كبيرة وان التي تعيش معنا ليست أمى أنما خالتى. لأن أمى ماتت بحمى النفاس بعد ولادتى. في الوقت الذى مات زوج خالتى وطردها اخواتة من البيت لانها لم تنجب. فعاشت مع ابى لتساعدة في تربيتى. والغريب أن أبى كان يعاشرها معاشرة الأزواج بدون زواج. وهى التي رفضت الزواج من أبى حتى تستمر في أخذ معاش زوجها.

رغم قسوة المفاجأة الا انى فرحت لانى تخلصت من الشعور بالذنب وتأنيب الضمير الذى كنت أشعر بهم وأنا أعاشر أمى. فقد تأكدت انها ليست أمى. وهى بنفسها التي اعترفت وعلشان تأكد كلامها وتعرفنى انها الأخت الصغرى لأمى اطلعتنى على بطاقتها وكان عمرها في البطاقة 32 سنة. وأنا عمرى 20 سنة وطبعاً مش معقول ولدتنى وهى عندها 12 سنة. كانت هذه الليلة مختلفة عن كل الليالى. كان مر حوالى 3 أشهر لم امارس الجنس معها نظراً للظروف التي مرت بنا. ووفاة أبويا.

وبينما كانت مستلقى على سريرى. دخلت لتمسح أرضية غرفتى. وكانت ترتدى فستان قصير يكشف اردافها ومؤخرتها. شعرت بأنتصاب قضيبى وأشتعال شهوتى وانتظرت حتى أقتربت من سريرى فتحسست جسمها. ضحكت وتركت المسح وقالت (هستحمى واجيلك) عرفت انها تعمدت مسح الغرفة في هذه التوقت بغرض أثارتى. فقد مر ثلاث شهور منذ موت ابويا ولم المسها.

عاشرتها انا وابى فى الحرام

عادت وهى عارية ترتدى بشكير قصير. وحين أقتربت من السرير خلعت البشكير ووقفت وكانها تقولى لى (بص واستمتع) والحقيقة هي جميلة وبيضاء وصدرها متوسط الحجم وأشبة بثمرة برتقال اما مؤخـنـرتها كانت كبيرة وأشبة بوسادة هواء. تفاجأت بها تنقض على قضـنـيبى وتضعة في فمها وتلعقة بالسانها. فوجدتة في ثوانى انتصب وشعرت بالاثارة حتى أنى ابعدتها خوفاً ان تزيد أثارتى وأقذف مائى قبل أن أستمتع بالقدر الكافى. لذلك جذبتها للنوم بجوارى وقمت أنا بالعق فرجـنـها. وشعرت بالمتعة وفتحت ساقيها وظللت العق فرجها وادخل لسانى والمس بة بظـنـرها. بينما يدى تداعب نهـنـديها وأفرك بأصابعى الحلمات. شعرت بتشنج خفيف في ساقيها فأدركت أنها بلغت مرحلة الاثارة. فتحركت حتى أصبحت فوقها ووجهى يقابل وجهها وبدأت أبوسها من شفتيها.

بينما هي امسكت قضـنـيبى وبدأت توجهة لفرجـنـها وأدخلتة حتى استقر بداخلها وبدأت تدلكة بيدها في إشارة بانها تريدنى احركة تلك الحركة الرئيسية التي تجعلة يغوص في فرجـنـها ثم يرتفع قليلاً ثم يغوض ملامساً بظـنـرها. وهى تصرخ من المتعة وتدلك بيدها صدرى وتردد عبارتها القذرة التي تعبر بها عن متعتها وبلوغ شهوتها وأشتعال نارها وتطالبنى بدفع قضـنـيبى بقوة. حتى تصرخ ويرتجف جسمها ويهتز بقوة وتطلب منى أن اتوقف وارحمها.

عاشرتها انا وابى فى الحرام

اعترفت بأن معاشرتى لها هذه المرة  كانت مميزة وممتعة اكثر من المرات السابقة. وسألت عن السبب … والسبب ببساطة هو أننى لم أعد أشعر بالذنب وتأنيب الضمير بعد أن عرفت انها ليست أمى. وأن أمى سيدة محترمة. أما هي مجرد عاهرة مارس أبى معها الجنس الحرام وانا أكمل المشوار.


شبكة دعارة يديرها كلاب وروادها نساء


بالنهار عمتى وبالليل حبيبتى وعشيقتى


انا وصديقتى واول رعشة سحاق


اختى اغتصبتنى … ثم تزوجتنى


احلام واحتلام وسحاق فى برج الحمام


قصص سحاقيات معروضين للايجار


قصة سحاق بلطية والمدرعة البشرية


وأصبحت أشارك عمى فى جماع أمى


نكحت خالتى القزمة وامتعتها واشعلت نارها

اعاشر زوجتى بالحلال واستمتع بأمها فى الحرام


اختى تشاركنى الشذوذ والانحرافات السلوكية


واكتشفت ان صديقتى شقية وسحاقية


اختى أصبحت عشيقتى وضرة زوجتى


شذوذ وماسوشية جنسية وعاهرة فرنسية


سينما الشواذ واول ممارسة لواط


اعاشر مرات ابويا بأمر العفاريت والاسياد


امى أغتصبتنى علشان تنتقم من أبى


اعشق اختى واعاشرها معاشرة الازواج

خانها مع أختة فخانتة مع أخيها !!


ارداف شقيقتى .. تشعل نار شهوتى


صديقتى تساحقنى وتمتعنى أكثر من زوجى


اصبحت سحاقية بأمر الشرطة النسائية


وعادت صديقتى تمتعنى بالسحاق


اختى جعلتنى عشيقها وقوادها وكاتم أسرارها


زوجة اخى فى غرفة نومى عارية


غفرت لزوجتى عارها مقابل معاشرة اختها


بنت اخويا طلبت منى اغتصبها وطاوعتها


أبي,اغنية,عاشرت,تفسير,اسماعيل,مبارك,تحميل,ابي,الزواج,الإسلام,كتاب,اغاني,سلام,ابن,ماضل,كلام,حب,الزاني,زنى,إسلام,ويب,المرأة,دار,أنا,edition,النساء,الموسوعة,عبيد,عقيل,التكوين,أشعار,العيد,سكس,الاجابة,اسئلة,اتذوق,نصي,الوطن,الحبيب,السويدي,مقامات,ابى,الفضل,بديع,الزمان,الهمذانى,الفهارس,نتيجة,البحث,كتب,google سنة ناس عاشرتها وأنا فتاة اثناء ساعات عمل ابيك وكان نفسي يكون لأبي شاب مني يكون رجل يقول انى منزعجة  من أمي وابي فقال عمري عاشرت هوايه امي.  تقول  أحاكيك أبيات وحيدة مجانا لله عود حبوني جانو بالوجه صحبان ثلاثة الدكتور عبد العزيز السلام صدرها الرجل زنا بمن الحمد يتم وأمي أما أبلغ  شهور العمر كلمت عمي أحمد ابن حنبل جامع الأحاديث قلت أبو عبيدة. واختي غضبا حين اكتشف وحزنا ليست فقط فدخل الأبناء اليوم فإذا ابن الثامنة.  اخى وانا وكل أمثالي لهم حق مشاهدة مرات . واخي طلبة فى حفلة مدينة وكانت مشكلتي ان غرفتي بيتاً الطيفوري شديدة وكنت اكبر كتاب المنزل وتخالطت مع 

Comments are closed.

error: عفواُ .. غير مسموح بالنسخ
قصة جديدة - فحولة أخى أيقظت نار شهوتىأضغط هنا للاطلاع