تزوجتها واكتشفت اننى كنت اعاشر امها - فضائح جنسية

التصنيف :
زنا محارم

وسوم : , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , ,


تزوجتها واكتشفت اننى كنت اعاشر امها .. هذا عنوان واحدة من القصص التي كتبها احدهم على موقع أباحى طلب من متابعية كتابة قصصهم وتحديداً بدايتهم مع المتعة الحرام. والقصة الأكثر تشويقاً ستعرض ويمنح صاحبها امتيازات على الموقع. فتبارى المتابعين في الكتابة والتفاخر بآثمهم وخطاياهم. فترصدناهم وتواصلنا معهم وشرحنا لهم مغبة وعقاب ما أقترفوا.

واخبرناهم اننا لسنا ملائكة ولا قديسين. وقد تذل قدم البعض ويسقط في براثن الخطيئة. فيرتكب مايغضب الله. ولكن علية سرعة الرجوع والتوبة والانابة. فهى ملاذ الروح للتطهر من دنس الخطيئة .. ونعرض رسائلهم لتكون عبرة وعظة . فقد اخطأوا وتابوا. والله يقبل التوابين.

ما حدث معى اشبة بفيلم خيالى صعب حدوثة في الواقع .. مع انة حدث معى بالفعل. وكانت البداية في إجازة نهاية السنة الثالثة بالجامعة. فأنا ادرس إدارة اعمال (business adminstation) بالجامعة الامريكية (AUC).  والحمد لله من عائلة ميسورة. والدى يعمل في مجال المقاولات وانا اساعدة في إدارة اعمالة. خاصة بعد ان وافق على ان أتقدم لخطبة زميلتى بالكلية (بركسام). فتاة جميلة ورقيقة من عائلة محترمة. والدها دكتور في الجامعة. ومنفصل عن والدتها. لذلك لم يكن مسموح لى زيارتها في منزلها. ولكن هذا لايمنع اننى كنت اختلس بعض القبلات والاحضان وهذا امر عادى بين المخطوبين.

ولانها تثق بى. ومتأكدة من صدق رغبتى بالزواج منها. لم يعد الامر بيننا قاصر على أحضان وقبلات. بل بلغ حد ممارسة الجنس. وكنت كل فترة احجز شالية في (بورتوا السخنة). نقضى فية اليوم كامل. ونمارس فية الجنـ,ـّس ولكن دون (ايلاج). اى دون ادخال قضـ,ـّيبى في فرجـ,ـّها. الامر كان قاصر على قبلات ومداعبة وملامسة لجسدها وصدرها. وكانت تتمتع بصدر جميل متوسط الحجم. كانت تستمتع بمداعبتى لة وبتقبلى لحلماتها. وكان تتأثر جداً بتقبيلى لشحمة اذنيها وعنقها. وبالطبع تبلغ قمة شـ,ـّهوتها حين التهم بشفتاى فرجـ,ـّها وادخل لسانى بين شـ,ـّفريها وأظل اداعب بظـ,ـّرها حتى اتأكد انة انتصب. وقتها كانت تبلغ قمة شـ,ـّهوتها وبتلقائية تفتح ساقيها بشكل كبير مثل لاعبات البالية. لتعطينى فرصة اكبر لمداعبة فرجـ,ـّها وبظـ,ـّرها.

وبالفعل كان فرجـ,ـّها يتسع بشكل كبير. وكنت ادخل بجسمى بين ساقيها المفتوحتين واقوم بحك قضـ,ـّيبى فى شفرى فرجـ,ـّها بل وادخلة محاولاً حكة في بظـ,ـّرها ولكن دون ان المس غشاء بكرتها.

ولكن في يوم وانا افعل هذه انتابتها رعشة من فرط شـ,ـّهوتها. واهتزا جسمها هزة قوية وانزلت مائها. وعلى غير العادة صرخت صرخة قوية.

ادركت ان قضـ,ـّيبى حين اهتزت ودخل بشكل كبير فى مهـ,ـّبلها. وهى شعرت بآلم وظلت تبكى معتقدة انة تم فض بكارتها. طمأنها بانة حتى لو حدث هذا لاتخاف لأننا على وشك الزواج. ولكنها كانت قلقة فقررنا نذهب لدكتورة امراض نساء.

وأفادت الدكتورة بأن غشاء البكارة الطبيعى يكون فية ثقب لاخراج دم الحيض. ولكن هي غشائها من النوع الذى يسمى (غربالى) اى بة عدة ثقوب مثل الغربال. وميزة هذا النوع انة يكون مطاطى اى لا يتم فضة بسهولة ولكن ممكن ان يحدث تمزيق جزئى اى ينفتح ثقبين على بعض ولكن باقى الغشاء سليم. وهذا ماحدث معنا. ولكن حذرتنا بانة في حالى حدوث جماع يمكن للسائل المنوى الدخول من هذه الفتحات والوصل للرحم ويحدث حمل.

بعد هذه الحادثة. قررت التوقف عن هذا الفعل. خاصة ان تكلفة أيجار الشالية والمأكولات والمشروبات وبنزين السيارة وغيرها من المصروفات تصل الى 900 جنية لليوم وهو مبلغ كبير بالنسبة لى.  وعدت للتنزة والخروج مع اصدقائى وممارسة الجنـ,ـّس مع بنات من شلتهم وفى منزل احدهم. وبدون مصاريف باهظة.

وفى مرة قررنا نقضى كام يوم في الإسكندرية في شقة واحد صاحبنا في عمارات (ومبى) بالمعمورة. وتصادف اثناء نزولى من العمارة بمشاجرة بين سيدة وبواب العمارة. شعرت بشيئ ما يجذبنى لهذة السيدة. وكأنى اعرفها. التقط كلمات من حديثهم وعرفت انهم مختلفين في شيئ خاص بأعمال محارة ودهانات في شقتها. ولانى اعمل مع والدى في المقاولات فعندى خبرة جيدة بهذة الاعمال. لذلك تدخلت في الحديث وأوضحت للسيدة ان اللى البواب بيقولة صح والمشكلة فى العمال اللى بيشتغلوا في شقة حضرتك. وعرفتها ان والدى مقاول وانا بشتغل معاة علشان تعرف ان بكلمها عن خبرة مش بتكلم كدة وخلاص.

والحقيقة اتكلمت معاية بكل ذوق وعرفتنى ان اسمها (مدام رجينا) صاحبة الشقة لكن مش مقيمة فيها. وانها بتأجرها وطلبت منى لو عندى وقت يسمح انى اشوف اعمال الدهانات والسباكة واقولها رآى. وافقت ودخلت اتفرجت على الاعمال وقلت لها ملاحظاتى. والحقيقة تكررت لقاءاتى بها وبقيت خلال فترة وجودى بالمعمور بتابع الاعمال في شقتها وكنا بنتقابل يومياً فىة كافية.

وعرفت انها اساساً من القاهرة وقاعدة كام يوم في الإسكندرية عند اختها. والشقة بتاعة المعمورة دة بتأجرها خلال المصيف. عرفتها ان انا كمان من القاهرة. والتعارف بينا زاد وبقينا بنتقابل نتفسح ونخرج واضطريت اتخلف عن الرجوع للقاهرة مع اصحابى مع اننا كنا جايين بعربيتى بس فهمتهم ان العربية فيها عطل ولازم اصلحها والا هتقف مننا في الطريق. وبقيت فى المعمورة معها اتابع اصلاحات شقتها. وهى حلت موضوع الإقامة بانى انام في الشقة لانها تقريبا اتشطبت ومش فاضل غير المطبخ يعنى ينفع أعيش فيها اليومين اللى قاعدهم فى الاسكندرية.

وطبعاً وافقت خصوصاً انة بدأ يكون فية استلطفاف واعجاب بينا. والعلاقة بدأت تأخد شكل رومانسى خصوصاً بعد ما سهرنا في فندق شيراتون احتفالاً بأنتهاء الاعمال ورقصنا مع بعض واثناء الرقص بوستها من كتفها وابديت اعجابى بفستانها. نظرت لى وقالت (واية العلاقة بين اعجابك بالفستان وانك تبوس كتفى). قلت لها مهو لما الفستان يعجبنى اعبر بانى ابوس كتفك. ولما الفستان والاكسوار يعجبونى ابوسك من خدك)

قالتلى (طيب كدة عرفت ان الاكسوار مش عجبك انما الفستان بس اللى عجبك علشان كدة بوستنى من كتفى بس) قلت لها اقسم بالله الفستان والاكسوار والمكياج وكلك عجبانى وعلشان اثبتلك يبقى ابوسك من شفيفك. وقربت علشان أحاول ابوسها من شفيفها بعدت وشها. وبوستها من رقبتها. … صحيح هي رفضت انى ابوسها من شفايفها. بس دة كانت البداية.

واليوم دة كان المفروض هروح اجيب شنطتى من شقتها واسافر. علشان كدة رجعنا مع بعض على الشقة علشان تاخد المفاتيح. ولما طلعنا دار حوار رومانسى وطلبت منها توفى بوعدها وتدينى بوسة من شفايفها وبالفعل اخدتها.

والبوسة دة فتحت الباب لمزيد من القبلات والاحضان الدافئة والنهاية كانت في غرفة النوم. وبدأت رحلة التحسيس لجسمها. والحقيقة كل حتة فيها كانت بتفكرنى ببركسام خطيبتى. حتى رائحة جسمها ونعومتة. والمفاجأة اللى ازهلتنى هي انها بمجرد ما بدأت المس بشفايفى فرجـ,ـّها واداعبة بالسانى وجدتها فتحت ساقيها بنفس الطريقة لاعبات البالية اللى كانت بتعملها بركسام. وسارعت بوضع قضـ,ـّيبى وادخالة كاملاً لانى عارف انها أمراة وليس عذراء.

تزوجتها واكتش

كنت مشتاق جداً لممارسة الجنس. لاننى لم اقابل بركسام من فترة طويلة وخلال وجودى انا واصدقائى في الإسكندرية فشلت محاولتنا في العثور على فتيات نمارس معهم الجنـ,ـّس. وكمان انا انشغلت مع مدام روجينا.

سافرت الى القاهرة وتواعدنا ان نلتقى بمجرد عودتها. وبالفعل تقابلنا في شقتها بالجيزة. وتكررت لقائتنا الجنسـ,ـّية واصبحنا مثل المتزوجين. وعرفت انها تمتلك مشغل تريكو. وعرفت انها صاحبة مزاج يعنى مفيش مانع تشرب خمـ,ـّرة او حشـ,ـّيش وكمان بتعشق الجنـ,ـّس بكل اشكالة. يعنى من الامام ومن الخلف. واعترفت لى انها كمان معندهاش مانع انى امارس معها قليل من الماسـ,ـّوشية.

اللى اعرفة ان الماسـ,ـّوشية انى اعذبها. لكن هي قالتلى لاء مبحش التعذيب بس احب التدليل يعنى تدلعنى وتضربنى ضرب خفيف وتشتمنى وانا احبك. ومع الوقت عرفتها انها بتحب انى اشتمها واقولها كلام آبيح. وكمان بتحب شوية عنف. يعنى في بداية العلاقة بتكون محتاجة انى ابوسها واحسس على جسمها وصدرها وفرجـ,ـّها. لكن اكتشفت انها بتكون سعيد وتحس بالاثارة اكتر اذا عملت دة وانا مكتفها ورابط ايدها. دة غير انى كنت امارس معها بعض العنف والضرب على المؤخرة والشتيمة الابيحة.

تزوجتها واكتشفت اننى كنت اعاشر امها

استمرت علاقتنا حوالى 7 اشهر. وكنت سعيد بعلاقتى مع روجينا لانها مكنتشى بتكلفنى ايجار شالية ومصاريف اكل وشرب زى ما كنت بأصرف مع بركسام لانى كنت بروح لها شقتها.. لكن اضطريت ابعد عنها في الشهور الأخيرة من الدراسة لان دة كانت السنة الأخيرة في الكلية ومحتاج اركز وانجح علشان يتم زواجى من بركسام. وهى كمان مبقتش تكلمنى وكل واحد فينا راح لحالة. وانتهت السنة الدراسية والحمد لله نجحت واستلمت شغلى مع أبى. وبدأت كمان اجهز شقتى وارتب للفرح. كان باقى على الفرح حوالى شهرين. وفى يوم طلبتنى بركسام وهى فرحانة وقالتلى هقولك على خبر جميل. ماما ان شاء الله هتحضر فرحنا انا كلمتها وعرفتها بميعاد الفرح ووعدتنى تحضر. طبعا فرحت لفرحتها.

وقبل الفرح باسبوعين اتفقنا اننا هنروح للمأذون نعقد القران. وفاجأتنى بركسام باننا مش هنكون لوحدينا الى هيعقد قراتنا. دة كمان والدها قرر انة يرد أمها اللى كان مطلقها وهيعقد قرانة معنا. وعرفت ان هي اللى قدرت تصالحهم على بعض.

وفعلاً في اليوم المتفق علية ذهبت انا وبابا وماما لمكتب الأستاذ. خميس الوردانى المأذون وبعد شوية حضرت بركسام وابوها وعمها ووالدتها. وتفاجأت بأن أمها. هى نفسها (مدام رجينا). التى كنت امارس الجنس معها على مدار سبعة شهور. ولكن لم ينتهى الامر عند هذا فقد كان فى انتظارى كارثة أكبر. قلبت حياتى كلها رأساً على عقب.


اصبح الابن بديلاً للأب فى غرفة النوم


زنيت مع امى بسبب عقدة اوديب


بعد الطلاق تذوقت متعة السحاق


عاشرت ابويا وخلفت من اخويا


انا ومرات ابويا نمارس السحاق


امارس الجنس مع اختى التوأم


نمت مع مرات ابويا وحملت منى


اعاشر خالتى واشتهى امى


نمت مع مرات خالى وطفت نارى

جوزى اهملنى وحمايا قام بالواجب وعاشرنى


نكاح محارم – الام وابنها المعاق


انا واختى مارسنا الجنس مع نورسين


انا وبنت عمتى نمارس السحاق


اول متعة جنسية مع اختى – زنا محارم


عشقت صديقتى وعشت معها اول قصة سحاق


قضيب اخى الوارم اوقعنى في زنا المحارم


امى اصبحت زوجتى .. وشريكة متعتى


سحاق الهوانم ومتعة سحاق العوالم

اختى تعاشرنى وعايزة تحمل منى


حفلة …. سحاق فى بيت الطالبات


زنيت بأختى وامتعتها وحققت حلمى وحلمها


عاشرت اختى المطلقة خوفاً من الفضيحة


ليلة زفافى ودخلتى … على أخى


الام تعاشر ابنها بحجة علاجة


أنا وتوأمى عاشرنا امى ومتعناها


المصيف جمعنا وكان صيف حار وسحاق نار


هاجر وكارم و .. اول ممارسة زنا محارم


اعرف,تزوجت,اني,الزواج,ام,رجل,وكنت,أنا,امرأة,زوجتي,زوجي,معاشرة,الله,الظالمين,اجامع,البيت,أمي,ﻛﻨﺖ,هل,والله,معها,تزوجتها,اعاشر,امها,عاما,تكتشف,زواجي,عرض,لان,الناس,الجنس,بي,انتي,ليه,ماذا,أمها,قلت,افكر,اريد,بس,يومين,ماما,امي,ايه,الا,الملك,اله,سبحانك,حلمت,انى,واكتشفت,اشهر,الأول,زوجها,فكيف,مرات,يوميا,وبعد,تزوج,يقول,زوجته,اكتشفت,بيت,يحبني,نفسي,الفتاة,بأن,الدكتور,عبد,ابو,سؤال,وانا,الي,غشاء,الممكن,خارج,أنهم,ﻣﻦ,ﺗﺮﻳﺪﻳﻦ,ﺃﻥ,عنه,أريد,الطلاق,آخر,نفس,للزواج,عايز,ثلاث, تزوجتها واكتشفت اننى كنت اعاشر امها – تزوجتها واكتشفت اننى كنت اعاشر امها – تزوجتها واكتشفت اننى كنت اعاشر امها

Comments are closed.

error: عفواُ .. غير مسموح بالنسخ
قصة جديدة - فحولة أخى أيقظت نار شهوتىأضغط هنا للاطلاع